الأدوية العصبية

دواء سينميت | العلاج الأشهر لتصلب العضلات

Last Updated on 2022-10-02 by د. طه الشاعر

ما هو عقار سينميت؟ لماذا يستخدم فى علاج مرض باركنسون؟ وهل هو الدواء السحرى لعلاج مرضى باركنسون ؟

 

نجاوب عن هذه الأسئلة وأكثر، فتابع معنا.

 

ما علاج سينميت؟ 

يستخدم فى علاج مرضى التصلب العضلى أو ما يسمى بمرض باركنسون (Parkinson’s Disease).

 

يؤثر هذا المرض على الأعصاب مما يؤدي إلى ظهور أعراض، مثل:

 

رعشة الأطراف.

بطء الحركة.

فقدان التوازن أثناء الحركة. 

 

يستخدم في تقليل الأعراض أو تقليل تقدم المرض، لكنه لا يعد علاجًا في حد ذاته.

 

يحتوي على خليط من مادتين ليڤودوبا (levodopa) و كاربيدوبا (Carbidopa).

 

تعد مادة الليڤودوبا المستخدمة في إنتاج مادة الدوبامين في الجسم، والتى يؤدى نقصها إلى مرض التصلب العضلى.

 

بينما تقلل مادة الكاربيدوبا تحويل مادة الليڤودوبا إلى الدوبامين في الأوعية حتى لا يزيد كتلتها الجزيئية، ويصعب عبورها حاجز المخ. 

 

ولذلك تستخدم شركات الأدوية مادة الليڤودوبا مع الكاربيدوبا، الذى يقلل تحويلها إلى الدوبامين قبل عبورها حاجز المخ وبذلك تؤدي وظيفتها.

 

بالإضافة إلى ذلك تقلل الكاربيدوبا 

الآثار الجانبية لمادة الليڤودوبا مما لا يؤثر بالسلب على حالة المريض ويسهل عليه تناول الدواء بانتظام.

 

الجرعة الدوائية لدواء سينميت أقراص

توصف الجرعة الدوائية من دواء سينميت لتصلب العضلات وفقًا لحالة المريض لذلك ينصح استشارة للطبيب لتحديد الجرعة المناسبة.

 

الجرعات المتاحة من هذا الدواء:

 

  • 10 مليجرام كاربيدوبا /100 مللى جرام ليڤودوبا.

 

  • 25 مليجرام كاربيدوبا/100 ملليجرام ليڤودوبا.

 

  • 25 مليجرام كاربيدوبا / 250 مليجرام ليڤودوبا.

 

وغالبا يصف الطبيب جرعات صغيرة من الدواء في بداية العلاج، ثم تزيد تدريجيًا.

 

إذ تبلغ الجرعة اليومية 25  مليجرام كاربيدوبا /100 ملليجرام ليڤودوبا.

 

فوائد واضرار دواء سينميت 

تكمن فوائد الدواء في السيطرة على أعراض مرض شلل الرعاش أو التصلب العضلى وبذلك يقلل من تدهور المرض. 

 

بينما تكمن الأضرار في الأعراض التي يعاني منها المريض، مثل: 

 

  • الغثيان.
  • القئ.
  • فقدان الشهية.
  • آلام المعدة.
  • الصداع.
  • الدوار.
  • تشوش الرؤية.
  • اضطرابات النوم.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه.
  • تغير لون اللعاب أو البول أو العرق.

 

تحذيرات الاستخدام

لا يصلح الدواء لاستخدام كل فئات المرضى، فمثلًا:

 

إذا كان المريض يستخدم عقار الليڤودوبا، إذ يجب التوقف عن استخدامه قبل 12 ساعة من البدء في استعمال Sinemet.

 

كذلك ينصح بمتابعة مرضى الاكتئاب ذوي الميول الانتحارية الموصوف لهم هذا العقار حتى لا تسوء حالة الاكتئاب لديهم.

 

احتياطات الاستخدام

يجب استخدامه بحذر مع مرضى المياه الزرقاء (Glaucoma)، لذلك يتابع اخصائي الرمد المريض من خلال قياس ضغط العين والتعديل في جرعات الدواء طبقًا لمستوى ضغط العين.

 

لذلك ينصح الطبيب بإجراء فحوصات الدم خلال فترة استخدام الدواء، مثل: 

 

  • صورة الدم الكامل.
  • وظائف الكبد.
  • انزيمات القلب.
  • وظائف الكلى.

 

يسبب هذا الدواء نوبات نوم مفاجئة في أوقات غير متوقعة، لذلك ينصح بإبلاغ الطبيب إذا كان المريض يؤدي أعمالًا خطيرة، مثل: العمل على الماكينات أو القيادة. 

 

يستخدم بحذر مع مرضى قرح المعدة والأمعاء لأنه يزيد فرص الإصابة بنزيف الجهاز الهضمي.

 

موانع الاستخدام

لا يصرف الدواء في هذه الحالات:

 

  • استخدام أدوية نفسية. 
  • حساسية المريض لأى مادة من مكونات الدواء.
  • مرضى الجلوكوما.
  • وجود شك في وجود ورم ميلاني (Malignant Melanoma) أو أى آفات جلدية قد تكون علامة على ورم ميلاني. 
  • الشباب أقل من 18 عامًا.

 

تأثير دواء سينميت للشلل الرعاش على الحمل والرضاعة  

لا توجد دراسات كافية توضح تأثير الدواء على الأجنة في النساء الحوامل.

 

تعد مخاطر عبوره إلى الجنين غير معروفة حتى الآن على الرغم من وجود دراسات تنفي حدوث تشوهات جنينية.

 

بينما في حالة الرضاعة الطبيعية يستخدم بحذر، لأنه يمر إلى الرضيع من خلال لبن الأم وقد يسبب أعراضًا جانبية على الرضيع.

 

على الرغم من ذلك يصفه الطبيب في الحالات المستعصية والتي تتطلب ضرورة تناوله من قبل المريضة.

 

ويعد ذلك مجازفة في حد ذاته، إلا أنه لابد من عدم إهمال صحة الأم في حالة هذا المرض العصيب.

 

بديل سينميت اقراص

توجد بدائل عدة لهذا الدواء تؤدي نفس فاعليته في علاج الحالة، مثل: 

 

ناهضات مستقبلات الدوبامين (Dopamine Agonists Drugs)

تؤدي ناهضات مستقبلات الدوبامين نفس وظيفة العقار المذكور ولكن يصاحبها الغثيان والدوار بدرجة أعلى منه.

 

بينما آثارها الجانبية على المدى البعيد أقل من عقار سينميت، لذلك غالبًا ما تكون الحل الأول لمرض باركنسون، مثل: 

 

  • كابيرجولين (Cabergoline).

 

  • بروموكريبتين (Bromocriptine).

 

مضادات الكولين (Anticholinergic Drugs)

تقلل مضادات الكولين أعراض الشلل من خلال خلق التوازن بين مادتى الاستيل كولين والدوبامين.

 

لكنها تضعف الذاكرة عند المرضى من كبار السن، لذا يفضل تجنبها فى هذه الحالة وتستخدم فقط في غيرهم من المرضى، مثل: 

 

  • الأتروبين (Atropine).

 

  • بروميد إيباتروبيوم (Ipratropium Bromide).

 

مثبطات الأوكسيداز أحادي الأمين (MAO Inhibitors)

تقلل أعراض المرض من خلال إيقاف تكسير الدوبامين في المخ، وتوجد دراسات تثبت فاعليتها في استقرار الحالة المرضية ووقف تطور المرض، مثل:

 

  • إيلديبريل (Eldepryl).

 

  • زيلابار (Zelapar)

 

ختامًا يعد دواء سينميت من أكثر الأدوية استخدامًا فى علاج مرض الشلل الرعاش، إذ يحقق التوازن بين الفوائد والآثار الجانبية.

 

لذلك ينصح دائمًا باستشارة الطبيب المعالج لتحديد مدى ملائمة الدواء للحالة كذلك الجرعات المناسبة، وننصح في حالة وجود أى عرض جانبى غير طبيعى بسرعة التوجه إلى المستشفى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى