الأدوية العصبية

ليبراكس (librax) لعلاج القولون العصبي، هل يسبب الإدمان؟!

Last Updated on 2022-11-17 by د. طه الشاعر

يعد ليبراكس من أهم الأدوية الفعالة لعلاج متلازمة القولون العصبي وقرحة المعدة، كذلك يحد من نوبات التوتر والقلق.

 

لكنه قد يكون ذريعة الإدمان والاعتياد النفسي والجسدي؛ نتيجة الإفراط في تناوله دون وصفة طبية.

 

سنتعرف في هذا المقال إلى دواعي استعمال ليبراكس والجرعة المستخدمة منه، وأضرار تناوله وموانع استعماله.

 

ما هو دواء ليبراكس (librax)؟

يحتوي ليبراكس على مزيج من مادة كلوراديزبوكسيد التي تنتمي لعائلة البنزوديازيبين، وتعد تلك المادة مهدئة ومضادة للقلق.

إذ تعمل على تقليل النشاط الكهربائي غير الطبيعي في الدماغ؛ لذلك يستخدم للمرضى الذين يعانون أعراض القولون العصبي الناجم عن الشعور بالتوتر والقلق.

كذلك تعد مادة كلودينيم برومايد من مكونات ليبراكس، التي تنتمي لعائلة مضادات الكولين، وتكمن أهميتها في الحد من التشنجات وتثبط إفرازات حمض المعدة.

يتوفر librax على هيئة أقراص فموية بتركيز 5 مليجرام من مادة كلوراديزبوكسيد و2.5 من مادة كلودينيم برومايد، ولا يستخدم دون وصف الطبيب.

 

دواعي استعمال ليبراكس

فيما يلي بيان لأهم دواعي استعمال ليبراكس:

 

  • مداواة آلام القولون العصبي.
  • علاج قرحة المعدة.
  • معالجة التهابات القولون.
  • تخفيف حدة أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية.
  • يستخدم في علاج عسر الهضم.
  • علاج اضطراب الانزعاج العصبي.
  • مداواة القلق والأرق.
  • السيطرة على أعراض انسحاب الكحول.
  • علاج تشنج العضلات.
  • الحد من أعراض الانسحاب الحادة لإدمان الكحول.
  • تخفيف أعراض الخوف قبل العمليات الجراحية.

 

كيفية تناول دواء ليبراكس

يوصى في بادئ الأمر استشارة الطبيب قبل الإقدام على تناول librax، إذ يؤخذ عبر الفم من 3 إلى 4 مرات في اليوم قبل تناول الطعام بحوالي 30 إلى 60 دقيقة.

 

كما يجدر الأخذ بعين الاعتبار وعدم التوقف عن تناول ليبراكس من تلقاء نفسك دون استشارة الطبيب، لتجنب أعراض الانسحاب المزعجة.

 

ما هي أضرار دواء librax؟

فيما يلي بيان لأبرز الأعراض الجانبية الشائعة لدواء librax:

  • جفاف الفم.
  • تشوش الرؤية.
  • اضطراب الدورة الشهرية.
  • ضعف الرغبة الجنسية.
  • احتباس البول خاصة لدى كبار السن.
  • تنميل الأطراف.
  • ضعف الذاكرة.
  • النعاس.
  • الإمساك.
  • الغثيان والقيء.
  • الشعور بالدوخة والدوار.
  • الارتباك العصبي.
  • زيادة الوزن.

ما هو بديل دواء librax؟

قد يساور القلق البعض نتيجة الأضرار الناجمة عن استخدامه السابق ذكرها، لذا توجد بعض البدائل التي تحتوي على نفس المادة الفعالة، مثل:

  •  كليدياسبازم (clidiaspasm).
  • ايبراكس (epirax).
  • كلوكسيد (cloxide).
  • ديبريكس (dibrex).

 

كما تتضمن بدائل librax التي تحتوى على مادة فعالة أخرى لكن لها فاعلية مشابهة له:

  • دوسباتالين (duspatalin).
  • كولوسبازمين (colospasmin).
  • كولوفيرين (coloverin).
  • كولونا (colona).

 

موانع استعمال دواء librax 

يحذر تناول ليبراكس في الحالات الآتية:

 

  • الحساسية تجاه أي مادة من مكونات الدواء.
  • الذين يعانون تضخم البروستاتا الحميد أو انسداد عنق المثانة.
  • الاضطرابات النفسية أو العقلية.
  • مرضى الجلوكوما.
  • وجود تاريخ مرضي سابق لتعاطي المخدرات أو إدمان الكحول.
  • عادة يوصى عدم وصفه لكبار السن فوق 65 عامًا الدواء.

ليبراكس والحمل

لا ينصح باستخدامه للمرأة الحامل خاصة في أثناء الشهور الأولى؛ إذ يزيد خطر حدوث التشوهات للجنين، كذلك لا يفضل تناوله في أثناء الرضاعة.

 

ليبراكس والأطفال

لا يستخدم ذلك العقار للأطفال.

 

التداخلات الدوائية لدواء ليبراكس

لتفادي الأضرار الناجمة عن التفاعلات المحتملة لدواء librax مع بعض الأدوية؛ ينصح بإخبار الطبيب عن جميع العلاجات التي يتناولها المريض.

 

ومن أبرز الأدوية التي تتفاعل مع ليبراكس:

 

دواء librax وزيادة الوزن

يحد ذلك الدواء من تقلصات القولون والعديد من الاضطرابات الهضمية؛ مما يؤدي إلى الشعور بالراحة وفتح الشهية؛ وبالتالي ينتج عنه زيادة في الوزن.

 

ليبراكس للجنس

يحتوي librax على المادة الفعالة الكلورديازيبوكسيد، التي تعد واحدة من أدوية البنزوديازيبينات المهدئة، ويكمن ضررها في زيادة احتمالية التعرض لضعف الانتصاب وتقليل الرغبة الجنسية.

 

 

هل دواء ليبراكس يسبب إدمان من اول مرة؟

يسهل الاعتياد الجسدي والذهني على المادة الفعالة كلوراديزبوكسيد، ومن ثمَّ يقع المريض في فخ إدمانها.

 

لذلك يوصى بضرورة الالتزام بالجرعة العلاجية الموصوفة من قبل الطبيب واتباع إرشاداته؛ لمنع الإصابة بالمضاعفات التي لا يحمد عقباها.

 

الأعراض الانسحابية لدواء ليبراكس

يؤدي التوقف المفاجئ عن تناول مادة البينزوديازبين الإصابة بأعراض الانسحاب المزعجة، مثل :

  • الرغبة الملحة في تناول الدواء.
  • الغثيان والقيء.
  • ارتعاش الأطراف.
  • آلام العضلات.
  • الهذيان
  • التعرق الشديد.
  • آلام المعدة.
  • التشنجات.
  • طنين الأذن.
  • الاكتئاب.
  • مراودة الأفكار الانتحارية.
  • اضطراب النوم.
  • صعوبة التذكر والتركيز.

أهم النصائح والتحذيرات الواجب اتباعها عند استخدام ليبراكس

سنسدي بعض النصائح والتوجيهات الواجب اتباعها عند تناول librax:

 

  • يجب أخذ دواء librax قبل تناول الطعام بحوالي 30 إلى 90 دقيقة.
  • لا بد من معرفة الطبيب بالأدوية التي يتناولها الشخص خاصة مضادات الاكتئاب والأدوية المخدرة؛ لتجنب التداخلات الدوائية والإصابة بالمضاعفات والمخاطر الصحية.
  • في حالة نسيان أحد الجرعات الموصوفة؛ يجب تناولها فور تذكرها، لكن عند اقتراب الجرعة الثانية يتناول المريض الجرعة التالية فقط والعودة للنظام المعتاد في اليوم التالي.
  • لا بد من تناول ذلك الدواء وفقًا لتعليمات الطبيب المختص.
  • لا تتعدى مدة تناوله من 3 إلى 4 شهور.
  • عدم التوقف المفاجئ عن تعاطي الدواء؛ إذ يجب خفض الجرعة تدريجيًا؛ خشية المعاناة من أعراض الانسحاب المزعجة.
  • يحذر تناوله في أثناء الحمل؛ كي لا ينتقل للجنين عبر المشيمة.
  • كما يمنع تناوله في أثناء مدة الرضاعة؛ إذ ينتقل للطفل عبر اللبن ويسبب له مضاعفات صحية.
  • ينصح بتجنب قيادة السيارات عند تعاطي الدواء؛ إذ يسبب النعاس وتشوش في الرؤية.

 

الأسئلة الشائعة حول ليبراكس

يراود الكثير عديد من الأسئلة حول ذلك الدواء، لذا سنجيب عن بعضها:

 

هل دواء ليبراكس مخدرات؟

ينتمي librax إلى فئة العقاقير الطبية المخدرة؛ إذ أنه أحد فئة البنزوديازيبينات، التي لا يمكن تناولها إلا بموجب وصفة طبية.

يجدر بالذكر أن البعض يفرط في استخدامه كوسيلة إدمانية؛ مما يسبب الاعتماد النفسي والجسدي والوقوع داخل مستنقع الإدمان.

 

هل دواء ليبراكس نفسي؟

يعزز ذلك العقار إفراز الهرمون العصبي جابا، الذي يمنح الشعور بالراحة والاسترخاء، ويعمل أيضًا على تقليل الإشارات العصبية؛ وينجم عن هذا كبح مشاعر التوتر والقلق.

 

ما هي افضل حبوب لعلاج القولون العصبي دون أن تسبب ادمان؟

يعد دواء الوسيترون (Alosetron) من أفضل الأدوية المستخدمة لعلاج القولون العصبي.

 

هل ليبراكس مفيد للغازات؟

يعمل ذلك الدواء على التخلص من الغازات؛ إذ يسهم في ارتخاء عضلات المعدة؛ نظرًا لاحتوائه على مادة البنزوديازبين المهدئة للعضلات.

 

كما أنه يسهم في يكبح تشنجات القولون، ويقلل من فرط الحركة الزائدة للقناة الهضمية.

المصدر
Librax - Uses, Side Effects, and MoreLIBRAX

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى