مضادات القلق

لمحة عامة عن ريستولام (Restolam) لعلاج القلق

يمن عليك ريستولام بالهَوَادَة والطمأنينة؛ إذ يتصدى لاضطراب القلق الذي يؤرق مضجعك، ويجعلك لا تهنأ في ليلك ونهارك، ولا تلقى مسرة في أثناء يقظتك ولا غفوتك.

 

لكنه قد يكون نذير شؤم لبعض الحالات التي تسيء استخدامه دون مراجعة الطبيب؛ إذ تتعسر في ظلمات الإدمان؛ نتيجة التعود النفسي والجسدي عليه.

 

دعنا نصحبك -عزيزي القارئ- في هذا المقال كي تتعرف إلى دواء ريستولام ودواعي استخدامه، والجرعة المستخدمة منه، وأبرز الأضرار الناجمة عنه.

 

ما هي أقراص ريستولام (Restolam)؟

يستخدم لتدارك اضطرابات القلق، ويندرج تحت عائلة البنزوديازيبينات، وهي من أشهر المهدئات المستخدمة لعلاج مشكلات النوم والقلق.

 

كما تعمل تلك الأدوية عبر تثبيط نشاط الجهاز العصبي من خلال إرخاء العضلات وتعزيز الشعور بالنوم.

 

كذلك لها تأثير فعال في إنتاج النواقل العصبية في المخ مثل السيروتونين، لتحسين الحالة المزاجية وتجنب تطور الأعراض المزعجة التي تفضي بالمريض إلى نوبات الاكتئاب الحاد.

 

بالإضافة إلى تعزيز تأثير المواد الكيميائية الطبيعية المعينة في الدماغ، التي تعرف باسم (GABA)، ويجدر بالذكر أن ألبرازولام هو الأسم العلمي لدواء Restolam.

 

الشكل الدوائي

يتوفر ريستولام على هيئة أقراص، وتحتوي كل عبوة على عشرين قرصًا، موزعة على شريطين، ويبلغ تركيز تلك الأقراص: 

  • 0.25 ملجم. 
  • 0.5 ملجم. 
  • 1 ملجم. 

جرعة ريستولام

يعتمد الطبيب الجرعة المناسبة تبعًا لما يلي:

  • حالة المريض الصحية.
  • العمر.
  • مدى استجابته للعلاج. 

تتراوح الجرعة المستخدمة لعلاج اضطرابات القلق للبالغين من 0.25 إلى 0.5 مليجرام ثلاث مرات يوميًا، وتصل أقصى جرعة يمكن تناولها في اليوم هي 4 مليجرام. 

بينما تصل الجرعة الموصي بها لكبار السن 0.25 مليجرام، وتقسم إلى مرتين أو ثلاث مرات يوميًا. 

دواعي استخدام ريستولام

فيما يلي بيان لأهم دواعي استعمال ذلك الدواء:

 

  • علاج اضطرابات القلق.
  • مداواة نوبات الهلع.
  • الحفاظ على توازن هرمونات الدماغ.
  • علاج نوبات الهلع.
  • معالجة اضطراب القلق العام.
  • يمكن استخدامه كمنوم أو مهدىء.
  • تقليل النوبات العدوانية التي تعصف بالمريض.
  • يوصف ضمن الخطة العلاجية لعلاج نوبات القلق التي تصاحب داء الاكتئاب.

 

موانع الاستخدام 

يحظر تناول Restolam في بعض الحالات المرضية، لذا لا بد من إخبار الطبيب قبل الإقدام على استخدامه في حالة معاناتك أيًا من هذه الحالات:

  • الحساسية تجاه المادة الفعالة أو أي مكون من مكونات ذلك العقار.
  • الاكتئاب.
  • التقلبات المزاجية. 
  • مراودة الأفكار الانتحارية.
  • الصرع. 
  • أمراض الرئة.
  • مشكلات التنفس.
  • الإصابة بمشكلات في الكبد أو الكلى.
  • سلوك عنيف أو عدواني. 
  • تعاطي المواد المخدرة أو الكحول.
  • من هم دون 18 عامًا.

أضرار ريستولام

قد تظهر بعض الآثار الجانبية الشائعة عند استخدام أقراص Restolam، ويوصى بمراجعة الطبيب في حالة تفاقم الأعراض الآتية أو استمرارها مدة زمنية طويلة:

  • تشوش الرؤية.
  • الدوخة والدوار.
  • الرؤية مزدوجة.
  • تباين الوزن ما بين الزيادة أو النقص.
  • الإمساك.
  • جفاف الفم.
  • النعاس المفرط.
  • صداع الشديد.
  • عدم القدرة على التذكر والتركيز.
  • زيادة النشاط الجنسي أو انخفاضه لدى الرجال والنساء.
  • ضعف الانتصاب.
  • اضطراب التوازن.

يجدر بالذكر أن كبار السن أكثر عرضة لبعض الآثار الجانبية الخطرة، لذا توصف لهم جرعات أقل من المعتادة، لتجنب الأضرار الآتية:

قد يؤدي استخدام Restolam إلى الإصابة ببعض الأعراض الجانبية النادرة، مثل:

  • اضطراب الإدراك.
  • سرعة الغضب والانفعال.
  • فرط النشاط. 
  • سلس البول. 
  • زيادة الشهية للطعام.
  • آلام البطن.
  • تيبس العضلات وتقلصها.
  • احتقان الأنف. 
  • خفقان القلب.
  • التعرق الشديد. 
  • تورم القدمين أو الكاحلين أو الأصابع. 
  • فرط برولاكتين الدم.
  • اضطراب الدورة الشهرية لدى النساء.
  • طنين الأذن.
  • الحكة الشديدة.

التفاعلات الدوائية

يرجى تجنب تناول الأدوية الآتية كي لا تتفعال مع ريستولام وتسبب بعض العواقب تالصحية الخطرة:

 

  • بعض مضادات الاكتئاب، مثل: فلوكسيتين وفلوفوكسامين.
  • المهدئات والمنومات، مثل: ديازيبام ولورازيبام.
  • الأدوية المستخدمة لعلاج فيروس نقص المناعة البشري.
  • بعض المضادات الحيوية، مثل: إريثروميسين (Erythromycin) وريفامبيسين (Rifampicin)
  • أدوية الصرع.
  • مضادات الفطريات، مثل: إيتراكونازول (Itraconazole)، وكيتوكونازول (Ketoconazole)
  • مهدئات الكحة، مثل: الكودايين. 
  • مرخيات العضلات. 
  • مضادات الهيستامين. 

ريستولام والحمل

يحذر تناول Restolam في أثناء الحمل بسبب المخاطر الصحية التي قد يسببها للجنين، بالإضافة إلى احتمالية إصابة الأجنة بالتشوه خاصة في خلال الشهور الأولى من الحمل.

 

كذلك يمنع استخدامه في أثناء مدة الرضاعة؛ نظرًا لمروه غبر لبن الأم، وقد يلحق الضرر بالرضيع..

 

ريستولام وزيادة الوزن

عادة يقلل الشهية ويعزف المريض عن تناول الطعام، ومن ثمَّ يسبب فقدان الوزن وليس زيادته، لكن في بعض الحالات النادرة قد يسبب زيادة الشهية ومن ثمَّ زيادة الوزن.

 

أهم الأسئلة الشائعة حول عقار ريستولام

تصول وتجول بعض الأسئلة في أذهنة الكثير حول دواء ريستولام، لذا سنجيب على البعض منها:

 

ما الفرق بين زولام ريستولام؟

يعرف زولام وريستولام بأن لهما نفس الخصائص الدوائية، لكن يختلفان فقط في التركيزات والجرعات ومدى الفعالية.

 

تعرف مادة البرازولام المكون لدواء زولام، التي تعد الاسم العلمي لدواء ريستولام.

 

يعزز ريستولام المواد الكيميائية في الدماغ التي يطلق عليها اسم “جابا”، ويعمل على تثبيط الجهاز العصبي المركزي.

 

بينما يسهم زولام في إرخاء العضلات والحد من اضطرابات القلق وتحفيز الشعور بالنوم، كذلك يتوفر كلا الدوائين على هيئة أقراص، وتتضمن التركيزات الآتية: 0.25 مليجرام و0.5 مليجرام و1 مليجرام.

 

هل ريستولام يسبب الإدمان؟ 

من المؤسف أن ريستولام قد يسبب الإدمان، لذلك فهو مدرج ضمن أدوية جدول المخدرات، لذا يوصى بتوخي الحيطة والحذر عند استخدامه، ولا بد تحت إشراف الطبيب ووفق إرشاداته. 

كما أن التوقف المفاجئ عن تناوله يسبب أعراضًا انسحابية لا يحمد عقباها، مثل:

  • الهلوسة السمعية أو البصرية.
  • التشنجات.
  • آلام العضلات. 
  • الإسهال.
  • القيء والغثيان.
  • آلام بالبطن.
  • الصداع الشديد.
  • القلق والتوتر.
  • عدم التركيز. 
  • تشوش الرؤية.
  • الرعشة. 

متى يبدأ مفعول ريستولام؟ 

يعرف ريستولام بأنه من العقاقير الطبية النفسية ذات المفعول طويل المدى، لذلك لا يشعر المريض بالتحسن إلا بعد مرور أسبوعين من تناول الجرعات الموصي بها.

 

ماذا يحدث في حالة نسيان جرعة الدواء؟ 

يجب تناولها بمجرد تذكرها، لكن إذا كان وقت الجرعة التالية قريبًا؛ يتغاضى المريض عن الجرعة السابقة ويتناول جرعة واحدة فقط.

كما يحذر عدم تناول مضاعفة الجرعة الموصي بها لتعويض الجرعة الفائتة.

ماذا يحدث في حالة أخذ جرعة زائدة من الدواء؟

تعد الجرعة الزائدة من ريستولام ناقوس خطر قد يسبب الهلاك والموت، لذا يجب التوجه فورًا لطلب العناية الطبية دون تراخي أو إهمال.

 

ختامًا، يستطيع ريستولام التصدي للقلق ويُمكنك من الخلود إلى النوم بهدوء وسكينة، لكن أوصيك بضرور توخي الحذر عند استخدامه دون إفراط أو تفريط، كي تتجنب الوقوع في فخ الإدمان.

المصدر
AlprazolamAlprazolam - Uses, Side Effects, and MoreRestolam tablet

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى